تغريدة الرجوع للتغريد


﴿إنَّ اللهَ وملائكتَه يصلُّون على النبي يا أيها الذين امنوا صلُّوا عليه وسلِّموا تسليماً﴾

الحَمْدُ لله رَبِّ العَالَمِينَ وَالصَّلاَةُ وَالسَّلاَمُ عَلَى أَشْرَفِ الخَلْقِ أَجْمَعِينَ وَخَاتَمِ الأَنْبِياءِ وَالمُرْسَلِينَ سَيِّدِنا مُحَمَّدٍ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَالتّابِعِينَ وَمَنْ تَبِعَهُمْ بِإِحْسَانٍ إِلَى يَوْمِ الدِّيِنِ.

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اعذروني على طول الغيبة و الصراحة وحشتوني وايد ..

إخواني و اخواتي اود ان أوضح لكم بعض الأسباب التي ابعدتني عن “القراءة و متابعة” أخبار الديرة بصراحة .. كنت محتاج لفترة راحة بعد مشوار طويل قطعناه في ساحة التويتر و غيرة من صفحات التواصل فالقراءة و المتابعة اليومية أصبحت تأخذ جزء كبير من حياتنا … لذا انصح المغردين القيام بالمثل فكلنا يحتاج لمراجعة نفسه و تطويرها و ذلك لن يتحقق مالم نأخذ فترة للراحة و التفكير في كيفية تقديم الأفضل .

احياناً تصلني الكثير من التغريدات للريتويت من عدد كبير من المغردين عن طريق المنشن او الخاص . يؤسفني أنني لم أستطع القيام بالازم و أتمنى منكم التفهم و تقبل أعتذاري على التقصير .

لقد قمنا معاً في السابق بالعديد من الأعمال التي لم و لن استطيع نكرانها و لا نسيانها “كالعلم و الثقافة و الأعمال الخيرية” و لله الحمد أنها مستمرة إلى يومنا هذا و التي أعطت نتائج إيجابية على ارض الواقع و هذا هو “المهم”. طبعاً أشكر كل من حط يوسر فاضحهم منشن مع تغريداتكم المفيدة و الثقافية و الإسلامية و الدعوية و الخيرية و التي بصراحة أصبحت احد الجوانب المهمه لمجتمعنا.

✨قال رسول ﷺ : ( الحلال بين و الحرام بين ، و بينهما مشبهات لا يعلمها كثير من الناس ، فمن اتقى الشبهات استبرأ لدينه و عرضه ، ومن وقع في الشبهات كراع يرعى حول الحمى يوشك أن يواقعه . ألا و إن لكل ملك حمى ، و حمى الله في أرضه محارمه . ألا و إن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله ، و إذا فسدت فسد الجسد كله ، ألا و هي القلب ) رواه البخاري✨

نصيحتي للجميع : الدنيا قوسان القوس الاول الولادة والقوس الثاني الموت فاصنع بينهم شيء نافع، و اعملوا الخير بصوت هادئ غداً يتحدث عملك عنك بصوت عالٍ . “قال عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه : كونوا دعاة إلى الله و انتم صامتون ، قيل : و كيف ذلك ؟ قال : بأخلاقكم .” توبوا إلى الله قبل رحيلكم و استغفروه .

اتمنى استخدام هذه الصفحات في نشر الخير، ونفع الآخرين و استغلالها لخدمة الوطن و لم الشمل بدل النزاع و الفرقة .

اللهم ألف بين قلوبنا و ثبتنا و اجمع كلمتنا تحت راية واحدة راية لا آله الا الله و محمد رسول الله

أسأل الله العظيم أن يجعل شهر رمضان عليكم شهر خير و بركة و يبلغكم إياه و أنتم بأفضل حال و كل عام و انتم بخير و تقبل الله منا و منكم الصيام و القيام و سائر الأعمال وغفر لنا و لكم إن شاء الله

تغريدة الرجوع للتغريد

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s